منتدى الأب الشهيد ياسر عرفات


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 القائد الأسير ناصر عويص: على حماس أن تعتذر للشعب الفلسطيني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
إبن الكتائب
مشــرف الصـور والتصـامـيم
avatar

عدد الرسائل : 264
العمر : 28
احترام قوانين المنتدى : :
الدولة : :
تاريخ التسجيل : 16/04/2007

مُساهمةموضوع: القائد الأسير ناصر عويص: على حماس أن تعتذر للشعب الفلسطيني   2007-07-07, 11:14

القائد الأسير ناصر عويص: على حماس أن تعتذر للشعب الفلسطيني، وعلى فتح أن تباشر بتنظيم بيتها الداخلي


وجه القائد العام لكتائب شهداء الأقصى الأسير ناصر عويص من زنزانته في قسم إيشيل بسجن بئر السبع الإسرائيلي انتقادا لاذعا لحركة حماس معتبراً ما قامت به في غزة كارثة وطنية بكل المعايير، محمّلاً إياها المسؤولية الكبرى عما حدث".
وقال عويص أنّ حماس كحركة انحرفت عن العمل السياسي السلمي في مبدأ تداول السلطة، واتجهت نحو الحسم العسكري، والانقلاب على الشرعية، بل إنها انقلبت على القضية الفلسطينية برمتها، ومن المخجل أن يتحدث قادة القسّام وحماس عن انتصارات، وتساءل عويص انتصار على من؟ على الشعب الفلسطيني؟ ومنذ متى يسمى قتل الفلسطينيين انتصارا؟ إن ما حدث معيب، ومخجل، ودموي، وعار على جباه كل من شاركوا فيه. وقال عويص : "ألا يشعر بالعار من كان يدوس بقدمه على صورة الزعيم الخالد ياسر عرفات؟ ألا يشعر بالخزي من دخل يعبث بغرفة نومه وأغراضه الشخصية التي تمثل ذكرى لكل الفلسطينيين؟ ألا يشعر بالذل كل من أحرق منازل الآمنين ومقرات الشرعية الفلسطينية؟؟

وعبر عويص عن صدمته الشديدة مما حدث من قبل كتائب القسّام، وقال: لقد عملنا سوية مع كتائب القسّام، وكانت تجمعنا بهم علاقات نضالية متميزة، وكان هناك منافسة حقيقية حول من يقدم أكثر، ومن يناضل أكثر، ولكن الذي حدث في غزة من انقلاب دموي وقتل وتدمير ونهب وملاحقة لكوادر حركة فتح يمثل خروجا عن ثقافتنا، ويعد انقلابا على القيم النضالية والتاريخ وخيانة لدماء الشهداء، وقال عويص: هل حقا أنّ قيادة القسّام ترى فينا خونة وجواسيس ونحن الذين دفعنا أثمان باهظة من أجل الحرية والاستقلال؟ إن الاتهامات التي تصدر عن حماس محزنة ولا تليق بالنضال الفلسطيني، بل تشوّه النضال ولا تخدم الحركة الوطنية الفلسطينية، بل إن ما حدث في قطاع غزة جعلنا أضعف كفلسطينيين من أي وقت مضى.

ومن جهة أخرى وجّه عويص انتقادا لحركة فتح، وخاصة للفئة التي صادرت القرار الفتحاوي منذ وفاة القائد الشهيد ياسر عرفات، وتعاملت مع الحركة كعزبة خاصة وضمن أجندات ومصالح. ولم تكترث للدعوات التي أطلقتها القواعد التنظيمية من ضرورة التجديد الديمقراطي في هياكل الحركة وبناها، وقال: " إنّ قيادة فتح هي الأخرى تتحمل جزءً مما حصل، بسبب عدم قدرتها على وقف تدهور الأوضاع، وبسبب عدم تنظيمها وتبعثرها وتشتت قواها، وتساءل عويص " هل يعقل أن يحدث انقلاب دموي على يد تيار دموي من حماس، وتبقى الغالبية العظمى من الكوادر الفتحاوية تتفرج، وتنتظر قدرها؟ وهل يعقل أن تكون المؤسسة الأمنية بهذه الهشاشة والضعف؟ إن ما حدث يطرح أسئلة كبرى يجب الإجابة عليها، ويجب محاسبة كل من تقاعس عن القيام بواجبه من قادة فتح والأجهزة الأمنية في قطاع غزة.

وبخصوص حكومة الطوارئ شدد عويص انه مع الشرعية الوطنية، ولكن حكومة الطوارئ أمامها مهمة حاسمة هي التي ستحدد مدى نجاحها أو فشلها، وهي مسألة الفلتان الداخلي في الضفة الغربية، وفرض سيادة القانون على الجميع.

ووجه عويص نداءً إلى أبناء كتائب شهداء الأقصى الحقيقيين والمناضلين، وأصحاب البنادق النظيفة، والموجهة دوما صوب العدو المحتل إلى الانتباه من الخطر الذي يمثله هؤلاء الزعران الذين لا هم لهم سوى نهب مقدرات شعبنا.

وبخصوص الأقاليم الحركية وجّه عويص نقدا لاذعا لأمناء سر الأقاليم في حركة فتح الذين يقفون مكتوفي الأيدي لما يحدث من تدهور على الصعيد الأمني دون أن يحركوا ساكنا وقال: أما آن لكم أن تعملوا أو ترحلوا عن قيادة الحركة في مدنكم وقراكم ومخيماتكم.
وشدد عويص أن المطلوب وقفة جدية لأبناء حركة فتح لمراجعة كل ما حدث طوال الفترة السابقة واستخلاص العبر.

وفي نهاية رسالته حددّ عويص النقاط التالية للخروج من المأزق الحالي وهي:
1- على حركة حماس أن تقدم اعتذاراً تاريخيا للشعب الفلسطيني، وان تقصي من داخلها كل القتلة المجرمين، وان تسلّم المقار الأمنية للشرعية الفلسطينية، وان تبدأ حواراّ جاداً وحقيقياً للوصول إلى برنامج موحد، وإلا فإنّ الأوضاع ستدخل في أتون المجهول والضباب والعدم.
2- وعلى فتح أن تقوم بإقصاء كل من يشوه تاريخ حركة فتح، فلا يعقل أن يبقى أناس منفرّين وغير مقبولين هم في صدارة الحدث الإعلامي. يجب مراجعة لكل من يتحدث بإسم حركة فتح، وهذه الحركة العملاقة تحوي بداخلها الكثير من الوجوه النقية المخلصة والتي لم تلوّث.
3- على القوى الوطنية أن تلعب دوراً مهماً في رأب الصدع لا أن تقف مكتوفة اليدين، راضية لنفسها لعب دور الصليب الأحمر.
4- على حكومة الطوارئ أن تعتقل كل من يمارس الزعرنة في شوارع الضفة الغربية، ويختفي بمجرد مرور دورية احتلال، هؤلاء يجب رفع الغطاء عنهم، وإلا فإنهم سيكونون سببا حقيقيا في كارثة قادمة، وعليها أن تطبّق النظام والقانون على الجميع دونما تمييز.
5- والى الكتائب المناضلة الشريفة نقول لهم الكتائب ليست استعراضا في الشوارع والأعراس والجنازات، إنها نضال وعمل، وعليهم أن يكونوا أحرص الناس على أمن المواطن وسلامته، وان يمنعوا كل من يحاول أن يلبس لباس الوطنية للسطو على الناس، وقال عويص إن كتائب الأقصى هي أشرف ظاهرة عاشتها انتفاضة الأقصى فحافظوا على أرث شهدائها وأسراها وجرحاها.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
القلق
مشرف ملتقى الشهيد ياسر عرفات
مشرف ملتقى الشهيد ياسر عرفات
avatar

عدد الرسائل : 535
العمر : 24
العمر : : 15
احترام قوانين المنتدى : :
الدولة : :
تاريخ التسجيل : 13/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: القائد الأسير ناصر عويص: على حماس أن تعتذر للشعب الفلسطيني   2008-04-12, 09:49

مشكور أخي ابن الكتائب

تقبل مرورى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القائد الأسير ناصر عويص: على حماس أن تعتذر للشعب الفلسطيني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأب الشهيد ياسر عرفات :: مـــنتدى الشــهداء والأســـرى-
انتقل الى: